جمعية الصحفيين الإماراتية تنظم ندوة في رأس الخيمة بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة

جمعية الصحفيين الإماراتية تنظم ندوة في رأس الخيمة بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة

نظمت جمعية الصحفيين الإماراتية، بالتعاون مع هيئة حماية البيئة والتنمية برأس الخيمة، ندوة بعنوان "الصحافة في مواجهة الأزمة البيئية" وذلك بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، الذي يأتي هذا العام تحت شعار "صحافة من أجل الكوكب.. الصحافة في مواجهة الأزمة البيئية".

قدم الندوة، مدير عام هيئة حماية البيئة والتنمية برأس الخيمة الدكتور سيف الغيص، والمحامي الدكتور إبراهيم الملا، بحضور كل من عضو المجلس الوطني الاتحادي سالم راشد المفتول، ومدير عام العمليات المركزية بشرطة رأس الخيمة العميد أحمد الصم النقبي، ورئيسة جمعية الصحفيين فضيلة المعيني، ورئيسة الجمعية الجغرافية الإماراتية المستشارة الدكتورة أسماء الكتبي، وعدد من الصحفيين والمهتمين بالقطاع البيئي.

وأكد الدكتور سيف الغيص، أن دور وسائل الإعلام يجب أن يتركز في زيادة توعية أفراد المجتمع بالقضايا البيئية وتسليط الضوء على أهمية تعزيز الممارسات التي تسهم في استدامة الموارد الطبيعية، وتحفيز الأفراد على اتخاذ إجراءات شخصية للحد من تأثيرهم البيئي وفق وكالة الأنباء الإماراتية “وام”.

من جانبه استعرض المحامي الدكتور إبراهيم الملا، عددا من الضوابط القانونية للنشر الإعلامي في المجال البيئي، والتي تعد أدوات قانونية مصممة لحماية البيئة والمحافظة على مواردها الطبيعية.

من جانبها أكدت فضيلة المعيني، أن الجلسة تأتي ضمن أجندة عمل الجمعية لتعزيز التعاون بين مؤسسات الدولة وأفراد المجتمع وإتاحة الفرصة أمام الجمهور لمناقشة القضايا اليومية.

اليوم العالمي لحرية الصحافة

يحتفل العالم في الثالث من مايو من كل عام بـ"اليوم العالمي لحرية الصحافة"، وهو يوم حددته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة اليونسكو، لتحيي عبره ذكرى اعتماد إعلان ويندهوك التاريخي الذي تم في اجتماع للصحفيين الأفارقة في 3 مايو 1991.

كان هدف هذا الإعلان تذكير الحكومات بضرورة احترامها حرية الصحافة، كما نصَّ هذا الإعلان على ضمان بيئة إعلامية حرة وآمنة للصحفيين، وكذلك يعتبر الثالث من مايو يوماً لتأمل الصحفيين والإعلاميين قضايا حرية الصحافة وأخلاقياتها.

وتخصص الأمم المتحدة هذا اليوم للاحتفاء بالمبادئ الأساسية، وتقييم حال الصحافة في العالم، وتعريف الجماهير بانتهاكات حق الحرية في التعبير، والتذكير بالعديد من الصحفيين الذين واجهوا الموت أو السجن في سبيل القيام بمهماتهم في تزويد وسائل الإعلام بالأخبار اليومية.

 


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية