نصلكم بما هو أبعد من القصة

فرنسا تخطط لعمليات إنسانية في أوكرانيا بالتعاون مع تركيا واليونان

فرنسا تخطط لعمليات إنسانية في أوكرانيا بالتعاون مع تركيا واليونان
الفارون من الحرب في أوكرانيا

تخطط فرنسا لعمليات إنسانية بالتعاون مع تركيا واليونان، لإجلاء المدنيين من مدينة ماريوبول الساحلية الواقعة جنوب شرقي أوكرانيا، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الخطة مساء الجمعة، بعد قمة للاتحاد الأوروبي في بروكسل.

وقال ماكرون إنه جرت بالفعل مباحثات محددة مع عمدة ماريوبول وبالتعاون مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، مشيرًا إلى أن الأمر يتطلب إجراء مشاورات أيضا مع روسيا، التي تحاصر قواتها المدينة منذ أسابيع.

ووفقا للرئيس الفرنسي، ينبغي أن يبدأ التحرك لتنفيذ خطة إجلاء المدنيين المحاصرين خلال الأيام القليلة المقبلة، منعا لحدوث أزمة إنسانية.

وكشفت منظمة الأمن والتعاون الأوروبي، عن أن نحو 3.5 مليون شخص أجبروا على الفرار من أوكرانيا منذ بدء الهجوم العسكري الروسي، مشيرة إلى أن تضافر الجهود أمر بالغ الأهمية لتزويد اللاجئين بمساعدة طويلة الأجل، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط.

واكتسب الصراع الروسي الأوكراني منعطفًا جديدًا فارقًا، في 21 فبراير، بعدما أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاعتراف بجمهوريتي "دونيتسك" و"لوغانسك" جمهوريتين مستقلتين عن أوكرانيا، في خطوةٍ تصعيديةٍ لاقت غضبًا كبيرًا من كييف والدول الغربية.

وبدأت القوات الروسية، فجر يوم الخميس 24 فبراير، في شن عملية عسكرية على شرق أوكرانيا، ما فتح الباب أمام احتمالات اندلاع حرب عالمية ثالثة، ستكون الأولى في القرن الحادي والعشرين، فيما لقي الهجوم انتقادات دولية لاذعة، ومطالبات دولية وشعبية بتوقف روسيا عن الهجوم فوراً في ظل الأزمة الإنسانية والاقتصادية الناجمة وانتشار تداعياتها على مستوى العالم.

وقتل آلاف الجنود والمدنيين وشرد الملايين من الجانب الأوكراني، وفرضت دول عدة عقوبات اقتصادية كبيرة على موسكو طالت قيادتها وعلى رأسهم الرئيس فلاديمير بوتين، وكذلك وزير الخارجية سيرجي لافروف، كما ردت روسيا بفرض عقوبات شخصية على عددٍ من القيادات الأمريكية على رأسهم الرئيس الأمريكي جو بايدن.

 


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة