نصلكم بما هو أبعد من القصة

أوكرانيا تعلن عن اتفاق بشأن 10 ممرات إنسانية.. وحصيلة دامية للأطفال

أوكرانيا تعلن عن اتفاق بشأن 10 ممرات إنسانية.. وحصيلة دامية للأطفال
الحرب في أوكرانيا

توصلت أوكرانيا إلى اتفاق لفتح 10 ممرات إنسانية مع روسيا، اليوم السبت، لإجلاء المدنيين من مناطق مشتعلة على خطوط الجبهة في بلدات ومدن أوكرانية، بحسب ما أعلنت نائبة رئيس الوزراء الأوكراني إيرينا فيريشتشوك.

وقالت "فيريشتشوك"، في حديث للتلفزيون الحكومي، إن المدنيين الذين يحاولون مغادرة مدينة ماريوبول الساحلية الجنوبية المحاصرة سيتعين عليهم المغادرة في سيارات خاصة لأن القوات الروسية لا تسمح للحافلات بالمرور عبر نقاط التفتيش حول المدينة.

وفي السياق، قال مكتب النائب العام الأوكراني في رسالة على تطبيق تليغرام، إن الحرب في أوكرانيا أسفرت عن مقتل 136 طفلا حتى الآن، مضيفا أن 199 طفلا أصيبوا.

من جانبها، ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال، أن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تستعد لفرض عقوبات على شركات روسية تقول إنها توفر السلع والخدمات لأجهزة المخابرات والجيش في موسكو.

وقالت الصحيفة نقلا عن مسؤولين أمريكيين، إن عقوبات وزارة الخزانة الأمريكية قد تعلن خلال أيام.

ووفقا لتقرير الصحيفة، فإن معظم الشركات التي من المتوقع أن تخضع للعقوبات التي وردت أنباء بشأنها، قد تم إدراجها في وقت سابق على قائمة أمريكية تحظر تصدير التقنيات الحساسة إليها، مشيرًا إلى أن العقوبات المقررة لا تحظر جميع التعاملات التجارية لتلك الشركات.

وبدأت القوات الروسية، فجر يوم الخميس 24 فبراير، في شن عملية عسكرية على شرق أوكرانيا، ما فتح الباب أمام احتمالات اندلاع حرب عالمية ثالثة، ستكون الأولى في القرن الحادي والعشرين، فيما لقي الهجوم انتقادات دولية لاذعة، ومطالبات دولية وشعبية بتوقف روسيا عن الهجوم فوراً في ظل الأزمة الإنسانية والاقتصادية الناجمة وانتشار تداعياتها على مستوى العالم.

وقتل آلاف الجنود والمدنيين وشرد الملايين من الجانب الأوكراني، وفرضت دول عدة عقوبات اقتصادية كبيرة على موسكو طالت قيادتها وعلى رأسهم الرئيس فلاديمير بوتين، وكذلك وزير الخارجية سيرجي لافروف، كما ردت روسيا بفرض عقوبات شخصية على عددٍ من القيادات الأمريكية على رأسهم الرئيس الأمريكي جو بايدن.

 


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة