نصلكم بما هو أبعد من القصة

اليابان تدعم إعادة توطين النازحين وتعزيز سبل عيشهم في سريلانكا

اليابان تدعم إعادة توطين النازحين وتعزيز سبل عيشهم في سريلانكا

قدمت حكومة اليابان مبلغا إجماليا قدره 604412 دولاراً أمريكياً (حوالي 120 مليون روبية) لمشروع "سكافيتا" للمساعدات الإنسانية والإغاثة، لأنشطة إزالة الألغام الإنسانية في شمال سريلانكا، للمساهمة في تمكين إعادة توطين أكثر من 2000 نازح وتعزيز سبل عيشهم بشكل مباشر أو غير مباشر في مناطق كيلينوتشي، مولايتيفو.

وتم توقيع عقد المنحة في مقر إقامة السفير الياباني في كولومبو، بين سفير اليابان ميزوكوشي هيدياكي، ومدير التقارير الميدانية في SHARP اللواء متقاعد سوماثي رانجان بالاسوريا.

وقامت شركة SHARP بتطهير أكثر من 1.9 كيلومتر مربع من الأراضي الملوثة بالألغام من خلال الأموال التي تم صرفها من مشروع الأمن البشري الشعبي (Grassroots Human Security Project). 

وصرح اللواء متقاعد بسوريا: "نحن نشعر بالامتنان للسفارة اليابانية في سريلانكا لدعمها وتشجيعها لـ SHARP لعمليات إزالة الألغام، حيث قامت بتطهير ما مجموعه 983108 أمتار مربعة واستعادت 10226 لغماً مضاداً للأفراد و138 لغماً مضاداً للدبابات و3741 ذخيرة غير منفجرة وأكثر من 18696 من الذخائر البحرية منذ نوفمبر 2016 حتى الآن، واستفادت أكثر من 2100 أسرة بشكل مباشر وغير مباشر.

يذكر أنه، منذ بداية برنامج سريلانكا للأعمال المتعلقة بالألغام، دأبت حكومة اليابان على دعم أنشطة إزالة الألغام وتجاوز المبلغ الإجمالي للمساعدات 41.4 مليون دولار أمريكي.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تحتفل فيه اليابان وسريلانكا هذا العام بالذكرى السبعين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وتعد تنمية المناطق المتضررة من النزاعات أحد المجالات ذات الأولوية في سياسة المساعدة الإنمائية الرسمية اليابانية لسري لانكا.

وستواصل حكومة اليابان دعم الجهود المبذولة، لتحقيق هدف الحكومة المتمثل في تحقيق "سريلانكا خالية من آثار الألغام".

 


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة