نصلكم بما هو أبعد من القصة

"اليونيسف" تزود "الكشافة" العالمية بمعلومات حول الوقاية من المخاطر

"اليونيسف" تزود "الكشافة" العالمية بمعلومات حول الوقاية من المخاطر

أبرمت منظمة الأمم للطفولة "اليونيسف" اتفاقية مع المنظمة العالمية لحركات الكشافة، لتزويد أكثر من 500 ألف شاب بالمعلومات والرسائل حول الوقاية من المخاطر، وأين وكيف يتم الوصول إلى الخدمات الأساسية، في إطار استجابة "اليونيسف" في أوروبا للحرب الروسية الأوكرانية.

وتشمل استجابة اليونيسف في أوروبا للحرب الروسية الأوكرانية، 7 دول مجاورة هي: بلغاريا، بيلاروسيا، التشيك، هنغاريا، مولدوفا، رومانيا، سلوفاكيا.

وحتى 29 مارس، فر أكثر من 4 ملايين لاجئ من أوكرانيا (أكثر من 2.3 مليون إلى بولندا، وحوالي 609 آلاف إلى رومانيا، وأكثر من 387 ألفا إلى جمهورية مولدوفا، وما يقرب من 365 ألفا إلى المجر، وأكثر من 642 ألفا إلى بلدان أخرى).

وتشكل النساء والأطفال 90٪ من تعداد اللاجئين، وتعمل اليونيسف مع الحكومات المضيفة والبلديات والمجتمع المدني في بيلاروسيا وجمهورية التشيك والمجر وبولندا وجمهورية مولدوفا ورومانيا والجمهورية السلوفاكية وخارجها لضمان حمايتهم، بما يتماشى مع توجيهات الحماية المؤقتة للاتحاد الأوروبي، وتلبية احتياجات الصحة والتغذية والتعليم وتنمية الطفولة المبكرة والحماية الاجتماعية والمياه والصرف الصحي والنظافة الصحية.

ولدى اليونيسف 7 "نقاط زرقاء" عملياتية في رومانيا ومولدوفا وبولندا، تقدم خدمات متكاملة تصل إلى 25241 شخصًا حتى الآن، ويجري  إنشاء 26 آخرين في المجر (4)، ومولدوفا (4)، وبولندا (10)، ورومانيا (3)، وجمهورية سلوفاكيا (5)، والتي ستصل عند تشغيلها إلى ما لا يقل عن 13000 شخص، بما في ذلك 5200 طفل يوميًا.

وحتى من 30 مارس، كان لدى اليونيسف 49.4 مليون دولار أمريكي متاحة مقابل 73.1 مليون دولار أمريكي لطلب الاستجابة للاجئين بموجب هذا النداء الإنساني. تقدر اليونيسف المساهمات السخية من الجهات المانحة في القطاعين العام والخاص.

اليونيسف في أوكرانيا

إنشاء "النقاط الزرقاء" لتقديم خدمات الدعم والحماية الحاسمة للأطفال والأسر، وتوفير الدعم الفني للتسجيل والفحص وإدارة الحالات والإحالات، بما في ذلك تتبع الأسرة للأطفال غير المصحوبين بذويهم، والدعم النفسي والوقاية والحماية من الاستغلال والانتهاك الجنسيين.

توفير التعليم واللوازم الترفيهية للأطفال والمراهقين، وتسهيل الوصول إلى التعلم المؤقت والأنشطة الترفيهية وأنشطة تنمية الطفولة المبكرة، دعم الحكومة المضيفة في تنسيق وإدماج الأطفال في أنظمة التعليم الوطنية.

وتوفير الخدمات الصحية الأساسية للأمهات والأطفال، وتعزيز التطعيم، وتغذية الرضع وصغار الأطفال، وتوفير السلع الأساسية، بما في ذلك اللقاحات والمستلزمات الصحية والأدوية والمغذيات الدقيقة.

بجانب توفير المياه وخدمات الصرف الصحي المؤقتة، وتوزيع منتجات النظافة الشخصية والكرامة للأسر والنساء والأطفال، ودعم الوقاية من العدوى وتعزيز النظافة، ودعم التدخلات النقدية متعددة الأغراض للأسر الضعيفة التي لديها أطفال، وتعزيز قدرة أنظمة الحماية الاجتماعية الوطنية على دمج الأطفال اللاجئين.

 


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة