نصلكم بما هو أبعد من القصة

وزير أوكراني: استمرار الحرب يعني ارتفاع الأسعار في جميع البلدان

وزير أوكراني: استمرار الحرب يعني ارتفاع الأسعار في جميع البلدان
الحرب في أوكرانيا

قال وزير الزراعة الأوكراني ميكولا سولسكي، اليوم الاثنين، إنه يتوقع "محصولاً كبيراً" هذا العام، ويأمل أن تتمكن بلاده من تصدير الحبوب، لكنه حذر من أن استمرار الحرب سيعني ارتفاع الأسعار لجميع البلدان.

ونقلت وسائل الإعلام الأوكرانية عن "سولسكي"، قوله، إن الوضع "صعب" في ما يتعلق بالوقود اللازم لحقول الربيع، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وقبل الحرب كانت أوكرانيا رابع أكبر مصدر عالمي للذرة، وكانت في طريقها لتصبح ثالث أكبر مصدر للقمح بعد روسيا والولايات المتحدة.. وتشكل صادرات القمح العالمية الآتية من روسيا وأوكرانيا قرابة 30%. 

وحذر الرئيس الأمريكي جو بايدن من أن النقص في الأغذية سيصبح واقعاً بعد الهجوم الروسي، فيما أعلن الاتحاد الأوروبي إطلاق مبادرة "فارم" للتخفيف من تداعيات الأزمات الغذائية التي تسببت بها الحرب في أوكرانيا على الدول الأكثر تضرراً.

وحذرت منظمة الأغذية والزراعة (فاو)، التابعة للأمم المتحدة، من أن عدد الذين يعانون من نقص التغذية قد يرتفع بما بين 8 ملايين و13 مليوناً خلال العامين الحالي والمقبل في حال استمرت الحرب في أوكرانيا.

وفي الوقت الحالي، لا يمكن للسفن التحرك من الموانئ الأوكرانية، وما يثير القلق هو موسم نثر البذور المقبل في الربيع، حيث تشير التقديرات إلى انخفاض بما بين 25 و40 في المئة من المستويات المعتادة.

وفي حين يمكن للولايات المتحدة والهند وأوروبا تعويض صادرات القمح جزئياً، يبقى الوضع أكثر تعقيداً بالنسبة إلى زيت دوار الشمس والذرة، حيث تعدّ أوكرانيا الأولى والرابعة عالمياً على التوالي في صادراتهما.

الفرار من الحرب

وفر أكثر من 4 ملايين أوكراني من بلدهم خلال 5 أسابيع هربًا من الحرب التي تشنها روسيا، في تدفق للاجئين لم تشهده أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين: فر أكثر من 4 ملايين و137 ألفا و842 أوكرانياً من بلادهم، وذلك بزيادة 34966 على حصيلة نشرتها الجمعة.

وقالت المفوضية إن نحو 90% من الذين فروا من أوكرانيا هم من النساء والأطفال، في تدفق للاجئين لم تشهده أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية، وفق فرانس برس.

وفي المجموع، اضطر أكثر من 10 ملايين شخص، أي أكثر من ربع السكان، إلى مغادرة منازلهم عابرين الحدود أو باحثين عن ملاذ آمن في مكان آخر في أوكرانيا.

وبلغ عدد النازحين قرابة 6,48 مليون شخص داخل أوكرانيا، بحسب أرقام المنظمة الدولية للهجرة.

 

 


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة