نصلكم بما هو أبعد من القصة

بعد أن تخلت عنه هوليوود.. ظهور فان دام في أحد البرامج العربية يثير جدل الجماهير

بعد أن تخلت عنه هوليوود.. ظهور فان دام في أحد البرامج العربية يثير جدل الجماهير
الفنان فان دام ورامز جلال

 

سر تخلي هوليوود عن فان دام..

قدمت له صفقة ضخمة بقيمة 12 مليون دولار رفضها طمعًا في المزيد فكانت نهايته الفنية

أحد المغرّدين: "عندما تشاهد فان دام مع رامز جلال تعرف أنّه لا يوجد عمل في الخارج"

 

أثار المعجزة البلجيكية في الكيك بوكسينج في فترتي الثمانينيات والتسعينيات "جان كلود فان دام"، الجدل فور ظهوره في أحد البرامج الرمضانية، التي تستهدف الإيقاع بالمشاهير وتقديمهم كوجبة رمضانية دسمة للكثير من المشاهدين الباحثين عن "الإفيهات" المضحكة بعد الإفطار بعيدًا من زحمة الأعمال الدرامية، مقابل أجر 200 ألف دولار أمريكي على حسب ما نشرته بعض المواقع.

ولعل وضع هووليود أشهر أبطال الأكشن في التسعينيات على قائمتها السوداء، هو ما جعله يقبل بظهوره بأعمال لا تتناسب ونجوميته، كان آخرها ظهوره في أول أيام من رمضان 2022، في برنامج ترفيهي أصبح مملّاً لشريحة من المشاهدين، وبات تنمّره أو سخريته لا تروق لكثيرين بسبب التكرار واستخدام أسلوب مستهلك.

وسبق وأثار ظهور نجم أفلام الحركة، في إعلان تجاري يجمع بينه وبين الممثل المصري محمد رمضان عام 2019، انتقادات وسخرية البعض بسبب ظهور "فان دام" في عدد من المشاهد وهو يتم ضربه على يد رمضان، إذ فسروا هذا حينها بأنه استهزاء بحجم نجومية فان دام.

كذلك أعرب البعض عن استيائهم من الأجر الذي تقاضاه فان دام نظير مشاركته الإعلان، بعدما ذكرت تقارير محلية خلال الفترة الماضية أنه تلقى ما يقرب من 75 ألف دولار.

ووجه فان دام حينها رسالة عبر "إنستجرام"، إلى رمضان: محمد رمضان ممثل عظيم صاحب وجه حسن وجسم لائق، ويمكننا العمل سويًا في الفترة المقبلة".

 

 

لماذا وضعت هوليوود فاندام على القائمة السوداء؟

قائمة هوليوود السوداء، هي المصطلح العامي لما كان في الواقع قائمة سوداء لصناعة الترفيه، وضعت في منتصف القرن العشرين في الولايات المتحدة خلال السنوات الأولى من الحرب الباردة.

عقب الحرب العالمية الثانية، حاول مكتب التحقيقات الفيدرالي ومجلس النواب الأمريكي (الكونغرس) في الولايات المتحدة الأمريكية القضاء على الشيوعيين أو المشتبه بانتسابهم للفكر الشيوعي في مجال الصناعة الترفيهية الأمريكية، وركزت تحقيقاتهم على الجهات المنتجة في هوليوود وكتاب السيناريوهات والروائيين والموسيقيين، حيث أدرج الكثير منهم في القائمة السوداء، ثم اتسعت القائمة لتشمل كل من خلف معايير صناعة الترفيه في هوليوود.

في التسعينيات، وضعت هوليوود نجم الحركة السابق "فاندام"، على قائمتها السوداء، حينها كان جان كلود فان دام واحدًا من أكبر نجوم الحركة على هذا الكوكب، لكن على المدى الطويل، يبدو أن صعود النجم السريع قد ألحق به الأذى أكثر من النفع. 

في عام 1994، وفي ذروة شهرة فان دام، اتصلت شركة "يونيفرسال" وقدمت له صفقة ضخمة من 3 صور بقيمة 12 مليون دولار، وبدلاً من القبول، عاد فان دام بمطالبة أجر بقيمة 20 مليون دولار، قال "لقد كنت متعبًا، أردت أن ألعب مع النظام مثل الأحمق، كانت إستراتيجيته عكسية" وفقًا لتصريحات فان دام، حيث قام الاستوديو بتعليق الهاتف ووضعه في القائمة السوداء.

في الفترة ذاتها "التسعينيات"، عانى فاندام من تعاطي المخدرات ابتداء من عام 1995، ودخل ببرنامج إعادة تأهيل لمدة شهر في عام 1996 لكنه ترك ذلك بعد أسبوع واحد فقط. 

وفي عام 1996، أنفق ما يصل إلى 10 آلاف دولار في الأسبوع على الكوكايين، وبعد تصوير فيلم "Knock Off" توقف عن التدخين في 1998، تم تشخيص فاندام بالاضطراب ثنائي القطب، بعد أن أصبح ذا طابع انتحاري.

 

 

رواد السوشال ميديا يسخرون

سخر بعض رواد التواصل الاجتماعي من ظهور فان دام الأخير ودلالاته، فيما ترفق بعضهم بما وصل إليه حال النجم العالمي.

أطرف ما ذُكِر عن مشاركة فان دام ما كتبه أحد المغرّدين: "عندما تشاهد فان دام مع رامز جلال تعرف أنّه لا يوجد عمل في الخارج"، في إشارة إلى أنّ فان دام وافق على الظهور في هذا البرنامج، بسبب قلّة الأعمال المعروضة عليه.

 

 

وقال آخر:" الفلوس قادرة تهين تاريخ، وقادرة تخلي واحد زي فان دام يقل من نفسه علشان الفلوس، تخيل تهين تاريخك كله علشان الفلوس".

وقال ثالث:" متخيل إن الفلوس تخلي فان دام يعمل مقلب في صابرين اللي متفقين معاها، متخيل قلة القيمة للطرفين عاملة إزاي علشان خاطر الفلوس".

 

 

النهوض مرة أخرى 

نقطة التحول نحو تحسن حالة "فاندام" الصحية جاء ابتداء من أواخر عام 1997، بعد إجراءات الطلاق النهائي، وكان قد تزوج 4 مرات في فترة قصيرة جدًا، وبدت حياته غير مستقرة.

في عام 2010 عرض سلفستر ستالون، على فاندام دورًا في سلسلة أفلام  THE EXPENDABLES، لكنه رفض في البداية بسبب ارتباطه بفيلم THE EAGLES PATH، لكن الأمور لم تنتهِ عند ذلك وعرض عليه ستالون الدور في الجزء الثاني، وهذه المرة وافق فان دام، بعدها عاد إلى حياته الطبيعية وأصبح من المهتمين بالبيئة والحيوانات، أخذ يلقي محاضرات تحفيزية للشباب عن ضرورة استغلال الفرص، من أقواله: "تعرضت لأيام سيئة وأيام جيدة، أخذت حصتي من الرياح العاتية والطرق الوعرة هذا ما أنا عليه اليوم".

بدأ يسترد فان دام جزءا من نجوميته، فصور فيديو إعلانيا لشاحنات فولفو أطلق في 13 نوفمبر 2013 في يوتيوب، وهو فاتح كلتا رجليه تمامًا ومسندًا قدميه على مرآتي الرؤية الخارجية لشاحنتي فولفو.

حظي الإعلان بـ11 مليون مشاهدة خلال 3 أيام وبـ35 مليون مشاهدة في الأسبوع الأول. 

وقلد الإعلان بطريقة ساخرة الممثل تشانينج تيتوم، وقلده شباب كثر من بينهم أشخاص في العالم العربي.

 


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة