نصلكم بما هو أبعد من القصة

مصرع 50 شخصاً وتضرر أكثر من 20 ألف أسرة بسبب الأمطار في كولومبيا

مصرع 50 شخصاً وتضرر أكثر من 20 ألف أسرة بسبب الأمطار في كولومبيا

لقي ما لا يقل عن 50 شخصا مصرعهم في الشهرين الماضيين في كولومبيا، نتيجة للأمطار الغزيرة التي تسببت في تضرر 20390 أسرة، خاصة في مناطق كونديناماركا ونورت دي سانتاندير وأنتيوكيا وكاوكا وهويلا وتوليما وسانتاندير، وفقا لصحيفة "لا انويبسيون".

وأوضحت الوحدة الوطنية لإدارة مخاطر الكوارث في كولومبيا، أنه في الفترة بين 16 مارس و16 مايو، لقى 50 كولومبيا مصرعهم وأصيب 50 آخرون وما زال 9 في عداد المفقودين، وأكثر من 20 ألف أسرة متضررة.

وتسببت الأمطار في أضرار بأكثر من 10467 منزلًا وتدمير 200 منزل، فيما تضررت البنية التحتية الأخرى في 573 طريقًا سريعًا و61 جسرًا للسيارات و29 جسرًا للمشاة و64 قناة مائية و87 مدرسة و31 مجاريًا و3 مراكز صحية.

وشهدت البلاد حدوث 319 انهيارا أرضيا و163 فيضانا و79 فيضانا مفاجئا و38 عاصفة و4 عواصف برد.

وأثرت الأمطار على 324 بلدية في 26 مقاطعة، معظمها في كونديناماركا ونورتي دي سانتاندير وأنتيوكيا وكاوكا وهويلا وتوليما وسانتاندير.

وقال رئيس الوحدة الوطنية لإدارة مخاطر الكوارث فيرناندو كارفاخال كالديرون: "لقد أكملنا بالفعل شهرين منذ أن بدأ موسم الأمطار رسميًا في البلاد، الأمر الذي تركنا بالفعل متضررين في أكثر من 324 بلدية في 26 مقاطعة من البلاد، نحن نشطون، ونعمل جنبًا إلى جنب مع رؤساء البلديات والمحافظين في عمليات إنقاذ البلاد".

من ناحية أخرى، أفاد معهد الهيدرولوجيا والأرصاد الجوية والدراسات البيئية (IDEAM) بأنه في مواجهة الانهيارات الأرضية، يوجد لدى 565 بلدية في البلاد نوع من التنبيه، من هذا المجموع، 133 بها حالة تأهب أحمر و112 برتقالية و320 صفراء متبقية.

وتشهد كولومبيا عادة انهيارات أرضية بسبب أراضيها الجبلية، وتكرار هطول الأمطار الغزيرة نتيجة تطرف المناخ خلال السنوات الأخيرة وسوء بناء المساكن أو بنائها دون ترخيص.


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة