نصلكم بما هو أبعد من القصة

الإفراج عن 2 من موظفي منظمة أطباء بلا حدود بالكاميرون

الإفراج عن 2 من موظفي منظمة أطباء بلا حدود بالكاميرون

أفرجت السلطات الكاميرونية بشكل مؤقت عن موظفين 2 لدى منظمة أطباء بلا حدود بعد قضاء نحو 5 أشهر في السجن، بعد إلقاء القبض عليهما في البلد الواقع بجنوب غرب إفريقيا، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

كانت سيارة الإسعاف التي يعملان عليها قد تم إيقافها عند نقطة تفتيش مع نهاية شهر ديسمبر الماضي، بينما كان بداخلها مصاب بطلقات نارية، وفقا لمتحدث باسم المنظمة في برلين، الجمعة، ليتم توجيه اتهام للممرض والسائق بمساعدة متمردين انفصاليين.

وقال المتحدث باسم منظمة أطباء بلا حدود في بيان: "نأمل أن تكون هذه الحرية لأجل غير مسمى، وتتم تبرئتهما من كل التهم المنسوبة إليهما في المحاكمة الجنائية الجارية".

ولا يزال 2 آخران من موظفي أطباء بلا حدود، ألقي القبض عليهما في الحادث، رهن الاحتجاز حتى الآن.

وعلقت المنظمة الدولية عملياتها في أجزاء من تلك الدولة الإفريقية في شهر مارس الماضي.

صراع مسلح

وتشهد الكاميرون صراعا مسلحا بين الحكومة وجماعات انفصالية من الأقلية الناطقة باللغة الإنجليزية في شمال غرب وجنوب غرب البلاد منذ عام 2017، وتشير تقديرات إلى تشريد أكثر من 700 ألف شخص داخليا من بلداتهم بسبب الصراع المسلح.

ويتسم الوضع الإنساني في الكاميرون بثلاث أزمات معقدة وطويلة الأمد ناجمة عن استمرار العنف في أقصى الشمال، وفي المناطق الشمالية الغربية والجنوبية الغربية، فضلاً عن تأثير النزاعات في جمهورية إفريقيا الوسطى ونيجيريا المجاورتين، إلى جانب تأثير الكوارث الطبيعية والأوبئة بشكل أكبر على حياة وقدرة أكثر الناس ضعفاً على الصمود.

الحاجة للمساعدات

ويحتاج 3.9 مليون شخص في البلاد إلى المساعدة الإنسانية في عام 2022، وفي العام الماضي، تم إيصال المساعدة إلى ما يقرب من مليوني شخص بفضل تعبئة وتصميم الشركاء في المجال الإنساني، لدعم عمل الحكومة، لكن الاحتياجات لا تزال ملحة.

ويعيش نحو 2.4 مليون كاميروني في أزمات أو مراحل طوارئ من انعدام الأمن الغذائي، ولا يزال، أكثر من نصف مليون طفل خارج المدرسة، بينما نزح ما يقرب من مليوني شخص داخليًا.


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة