نصلكم بما هو أبعد من القصة

توقيف أكثر من 100 شخص خلال احتجاجات للمزارعين في هولندا

توقيف أكثر من 100 شخص خلال احتجاجات للمزارعين في هولندا

أعلنت الشرطة الهولندية، الثلاثاء، توقيف أكثر من 100 شخص خلال احتجاجات نظمها مئات المزارعين في البلاد خلال الأسابيع الأخيرة، بحسب ما ذكرت وكالة "نوفوستي" الروسية.

وأوضحت الشرطة أن المخالفات التي ارتكبها المتظاهرون تشمل قطع الطرق، وإضرام النار في الممتلكات، ورمي النفايات، مشيرة إلى أنها فرضت أكثر من 700 غرامة مالية على المحتجين.

وتسببت التظاهرات التي نظمها المزارعون في الإخلال بتوريدات السلع إلى المحلات التجارية، وبعد توقف قصير، استؤنفت احتجاجات المزارعين في أواخر يوليو الماضي.

خطط الحكومة

وتظاهر المزارعون في يوليو الماضي، ضد خطط الحكومة الخاصة بكبح انبعاثات أكسيد النيتروجين والأمونيا التي يقولون إنها تهدد بتدمير نمط حياتهم.

واضطرت الحكومة إلى التصرف بعد أن بدأت المحاكم في السنوات الأخيرة في منع تصاريح مشاريع البنية التحتية والإسكان بعد إخفاق الدولة في تحقيق أهدافها المتعلقة بالانبعاثات.

وتهدف الحكومة إلى تقليل انبعاثات النيتروجين بنسبة 50 بالمئة بحلول عام 2023، وخصصت 24.3 مليار يورو (25.6 مليار دولار) إضافية لتمويل التغييرات الضرورية.

مظاهرات في أنحاء البلاد

وأثارت خطط الحكومة احتجاجات في أنحاء البلاد من قبل المزارعين الغاضبين الذين يعتقدون أنها غير مجدية وتهدد مصادر رزقهم.

ونظم المزارعون احتجاجات حاشدة وقطعوا الطرق السريعة بجراراتهم، كما اشتبك عدد منهم مع عناصر الشرطة خارج منزل الوزير المسؤول عن سياسات الحكومة الخاصة بالنيتروجين.

وفق تقارير علمية قد تؤدي أهداف تخفيض الانبعاثات إلى تغيير جذري في قطاع الزراعة المربح في هولندا، وقد ينذر هذا أيضا بإصلاحات مماثلة واحتجاجات في دول أوروبية أخرى تضخ قطاعاتها الزراعية هي الأخرى الملوثات.

وتقدر مساحة هولندا بحوالي 41 ألف كم، ومع ذلك، تعد ثاني أكبر مصدر للمنتجات الغذائية والزراعية في العالم، فهي تصدر بشكل سنوي حوالي 92 مليار دولار من المنتجات الزراعية، في المرتبة الثانية بعد الولايات المتحدة.

 


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة