نصلكم بما هو أبعد من القصة

ويل سميث لكريس روك: أودّ أن أعتذر منك كنت مخطئاً وأشعر بالخجل

ويل سميث لكريس روك: أودّ أن أعتذر منك كنت مخطئاً وأشعر بالخجل

اعتذر ويل سميث لزميله كريس روك، الاثنين، عبر إنستغرام عن صفعه خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار، مساء الأحد، بسبب دعابة سخر فيها الممثل الفكاهي من الرأس الحليق لزوجة الممثل الهوليودي جيدا بينكت سميث، المصابة بداء الثعلبة.

وكتب سميث عبر إنستغرام "كريس، أودّ أن أعتذر منك علناً، ما فعلته تخطّى الحدود وكنت مخطئاً، أشعر بالخجل، وما قمت به لا يدلّ على الرجل الذي أريد أن أكونه".

جاء اعتذار سميث بعيد إعلان "الأكاديمية الأمريكية لفنون السينما وعلومها"، الجهة القائمة على جوائز الأوسكار، أنّها فتحت تحقيقاً رسمياً في الواقعة التي حصلت مباشرة على الهواء، والتي أثارت ذهول الجمهور الذي كان موجوداً في القاعة والمشاهدين الذين تابعوا الأمسية من منازلهم.

وقال النجم الهوليودي في اعتذاره إن "العنف مسمّم ومدمر بكل أشكاله، ما قمت به الليلة الماضية في حفل توزيع جوائز الأوسكار غير مقبول ولا يُغتفر".

وأكد سميث أنه يتفهم بالكامل أن عمله يحتم عليه تحمل النكات التي تسخر منه، لكن نكتة تتعلق بمشكلة جيدا الصحية كانت أمراً تخطى الحدود بالنسبة له، وكان رد فعله عليه عاطفياً.

وفي دعابته شبّه "روك" شعر زوجة سميث القصير برأس ديمي مور الحليق في فيلم "G.I. Jane" ولوحظ أنّ ما قاله روك أثار انزعاج جيدا بينكيت سميث، والتي سبق لها وأن تحدثت علناً عن تساقط الشعر الذي تعاني منه بسبب إصابتها بداء الثعلبة.

ومع أن سميث ضحك في البداية للدعابة إلا أنه ما لبث أن صعد إلى خشبة المسرح وصفع روك على وجهه بقوة، وقد سُمع صوت الصفعة في الميكروفونات، وسط ذهول الجمهور الموجود في القاعة والمشاهدين الذين تابعوا الأمسية من منازلهم.

وقال روك الذي بدت عليه الصدمة "واو.. واو.. لقد صفعني ويل سميث للتوّ"، وأضاف محاولا تبرير دعابته "لقد كانت مزحة عن G.I. Jane".

ورد عليه سميث الذي كان قد عاد للجلوس بجانب زوجته، صائحاً "دع اسم زوجتي بعيداً من فمك اللعين".

 


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة