نصلكم بما هو أبعد من القصة

إطلاق مشروع "ديزا" لتحسين الظروف المعيشية للاجئين في تشاد

إطلاق مشروع "ديزا" لتحسين الظروف المعيشية للاجئين في تشاد
اللاجئين في تشاد

أطلقت مجموعة الوكالة الفرنسية للتنمية مشروع التنمية الشاملة لمناطق المضيفة "ديزا"، والذي يهدف إلى تحسين الظروف المعيشية للاجئين للحد من عوامل التوتر بين سكان تشاد الأصليين وأولئك الذين يجدون ملاذًا في شرق وجنوب البلاد.

ويهدف "ديزا" إلى تعزيز صمود السكان واستقلالهم الذاتي، ومنع النزاعات، في منطقة تضررت بشدة من الاشتباكات الإقليمية وتغير المناخ.

وتعد تشاد دولة "حبيسة"، بدون منفذ إلى البحر، لها حدود مع 6 دول، وتتصف بعدم الاستقرار السياسي والأمني، ولجأ بها ما يقرب من 500 ألف شخص هناك، لا سيما في جنوب وشرق البلاد، فيما يبلغ عدد سكانها 17 مليون نسمة، وهذا يجعل تشاد رابع دولة في العالم من حيث نسبة اللاجئين إلى عدد سكانها الأصليين. 

وتستفيد حوالي 7200 أسرة من برنامج "ديزا" في 3 مقاطعات، ويستجيب "ديزا" لمستويين من الضرورات، في البداية، تعوض التحويلات النقدية عن حالة الطوارئ القصوى وتسمح للسكان الذين ليس لديهم موارد لضمان عيشهم الفوري واستعادة أساس الاستقلال الذاتي، حيث  تتلقى حوالي 3800 أسرة هشة ما يعادل 23 يورو شهريًا (نحو 25 دولارا) لمدة عام واحد، دون شروط، لتحقيق الاستقرار والنظر في نشاط ما.

ولأن ديزا تهدف أيضًا إلى تطوير أنشطة مدرة للدخل والتعايش السلمي بين السكان المحليين، يتم تنظيم معارض زراعية، حيث يتم تزويد السكان بالبذور التي يختارونها (الذرة الرفيعة، الفول السوداني، الفاصوليا) والأدوات اللازمة لزراعتها، حتى يتمكنوا أيضًا من تحقيق دخلهم الخاص.

ويتم تدريب الأسر المعنية أيضًا على معالجة المنتجات والإدارة المالية والممارسات الزراعية الجيدة، لضمان الاستدامة.

وفي المستوى الثاني استفادت أكثر من 3300 أسرة في بناء البنية التحتية الأساسية مثل الطرق ومخازن الحبوب الجماعية والبرك، وفقًا للاحتياجات ذات الأولوية التي أعربت عنها السلطات والمجتمعات المحلية.

 


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة