نصلكم بما هو أبعد من القصة

غوتيريش يعين الهيئة القيادية الافتتاحية لمنتدى حوكمة الإنترنت

غوتيريش يعين الهيئة القيادية الافتتاحية لمنتدى حوكمة الإنترنت

كشفت الأمم المتحدة عن أنه تم تعيين 10 أشخاص بارزين من جميع مناطق العالم للعمل في الجلسة الافتتاحية لمنتدى حوكمة الإنترنت (IGF) للأمين العام.

ووفقا للموقع الرسمي لأخبار الأمم المتحدة، أنشأ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، لجنة لدعم وتقوية منتدى إدارة الإنترنت، وهو اجتماع سنوي لمناقشة قضايا السياسة العامة المتعلقة بالإنترنت.

وسيتناول أعضاء الفريق القضايا الإستراتيجية والعاجلة ويسلطون الضوء على مناقشات المنتدى، فضلاً عن إجراءات المتابعة المحتملة، لتعزيز تأثير أكبر ونشر مناقشات IGF، وفقًا لاختصاصاته.

وتم تعيينهم من قبل الأمين العام عقب دعوة مفتوحة لتقديم الترشيحات، وبما يتماشى مع "تشكيلة أصحاب المصلحة المتعددين الموزعة بشكل عادل" من ممثلين من الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني والمجتمع التقني، فضلاً عن الشخصيات البارزة في مجال السياسة الرقمية.

ويعد أعضاء لجنة القيادة هم: فينت سيرف من الولايات المتحدة، وحاتم دويدار من مصر، وليز فور من الدنمارك، وماريا فرناندا جارزا من المكسيك، وتوماس هندريك إلفيس من إستونيا، وماريا ريسا من الفلبين والولايات المتحدة الأمريكية، والكيش كومار شارما من الهند، وكارولين إدستادلر من النمسا، وجبنجا سيسان من نيجيريا، ولان شوي من الصين، وسيخدمون لمدة عامين خلال دورات منتدى إدارة الإنترنت 2022-2023.

وتتألف الهيئة أيضًا من خمسة أعضاء من المسؤولين: كبار ممثلي البلدان المضيفة الحالية والسابقة والمقبلة مباشرة لمنتدى إدارة الإنترنت، ورئيس المجموعة الاستشارية لأصحاب المصلحة المتعددين في المنتدى، وكذلك مبعوث الأمين العام للتكنولوجيا، أمانديب سينغ جيل.

وإلى جانب مبعوث الأمم المتحدة، فإن الأعضاء الآخرين بحكم مناصبهم هم: حورية علي مهدي من إثيوبيا، التي تستضيف منتدى حوكمة الإنترنت لهذا العام، ويوجي ساساكي من اليابان، حيث سيعقد منتدى 2023؛ وكرزيستوف زوبرت من بولندا، البلد المضيف لعام 2021؛ ورئيس المجموعة الاستشارية لأصحاب المصلحة المتعددين بول ميتشل.

ويعد منتدى إدارة الإنترنت نتيجة لمرحلة تونس من القمة العالمية لمجتمع المعلومات (WISS) التي انعقدت في عام 2005، وعقدت المرحلة الأولى في جنيف في ديسمبر 2003.

في جدول أعمال تونس، طلبت الحكومات من الأمين العام للأمم المتحدة عقد "منتدى جديد لحوار السياسات" لمناقشة القضايا المتعلقة بالعناصر الرئيسية لحوكمة الإنترنت.

وتم تمديد ولاية المنتدى لمدة 10 سنوات أخرى في ديسمبر 2015، خلال الاجتماع رفيع المستوى للجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن المراجعة الشاملة لتنفيذ نتائج WISS، وستقام النسخة الـ17 من منتدى حوكمة الإنترنت في أديس أبابا.


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية

أخبار مميزة