"الأغذية العالمي" يقدم مساعدات إنسانية لـ65 ألف متضرر من فيضانات أفغانستان

"الأغذية العالمي" يقدم مساعدات إنسانية لـ65 ألف متضرر من فيضانات أفغانستان

أعلن صندوق الأغذية العالمي في أفغانستان، اليوم الاثنين، تقديم مساعدة لـ65 ألف شخص حتى الآن تضرروا من الفيضانات التي ضربت البلاد مؤخرا.

وأعلن الصندوق اليوم، عبر منصة "إكس" أنه سوف يحتاج إلى 14.5 مليون دولار على مدار الأشهر السبعة المقبلة لتلبية احتياجات ضحايا الفيضانات، بحسب ما ذكرته وكالة "خاما برس" الأفغانية للأنباء.

وحتى الآن، لا توجد إحصائيات بشأن حجم الأضرار التي خلفتها الفيضانات.

وشهدت البلاد هطول أمطار وفيضانات مدمرة في الشهر الماضي، وهو ما تسبب في مئات الوفيات.

أزمة إنسانية عنيفة

وتشهد أفغانستان أزمة إنسانية عنيفة منذ استيلاء حركة طالبان على الحكم في أغسطس 2021 في أعقاب حرب مدمّرة استمرّت 20 عاما، وتوقّف المساعدات الدولية التي تشكّل 75% من الميزانية الأفغانية.

عادت حركة طالبان للحكم مجدداً بعد مرور 20 عاماً من الإطاحة بها، بواسطة الولايات المتحدة الأمريكية وقوات التحالف عام 2001، بعد اتهامها بالضلوع في تنفيذ تفجيرات برجي التجارة العالميين الذي نفذه متشددون، تزامناً مع مخاوف دولية بتردي الوضع الإنساني والحقوقي والصحي.

ولا يعترف المجتمع الدولي بشرعية نظام الحركة، ويشترط اتخّاذ الحركات خطوات ملموسة على صعيد احترام حقوق الإنسان لاستئناف المساعدات الدولية، وتتهدّد المجاعة ما يزيد عن 55% من سكان أفغانستان، بحسب الأمم المتحدة.

ووفقا للأمم المتحدة، يعتمد 28 مليون شخص على المساعدات الإنسانية من أصل عدد سكان يقدر بنحو 37 مليون نسمة.


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية