"المركزي الأوروبي" يتوقع عودة معدل نمو الأجور إلى المستويات الطبيعية

"المركزي الأوروبي" يتوقع عودة معدل نمو الأجور إلى المستويات الطبيعية

 

قال كبير خبراء الاقتصاد في البنك المركزي الأوروبي فيليب لين، إن معدل نمو الأجور في منطقة اليورو يسير في طريق العودة إلى المستويات الطبيعية.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن لين قوله خلال بث مباشر عبر الإنترنت "من المرغوب فيه، والضروري أن نشهد عدة سنوات من زيادات الأجور بأعلى من المستوى الطبيعي.. لكننا نحتاج إلى التأكد من عودة نمو الأجور إلى المستوى الطبيعي. إنها عملية تطبيع.. ونحن واثقون من أنها تسير في الطريق الصحيح".

وأشار لين إلى تحقيق "تقدم جيد" لاحتواء التضخم في منطقة العملة الأوروبية الموحدة، مضيفا "في العامين المقبل وبعد المقبل سيستقر معدل التضخم عند المستوى المستهدف وهو 2%.. هذا أساس جيد، وما قررناه بشكل أساسي في الأسابيع التي تلت ذلك الاجتماع هو أننا نحتاج إلى استمرار التحقق من هذا التقييم، وما أود قوله هو أنه إذا تم تأكيد هذا التقييم فسوف نبدأ النظر عن قرب في التراجع عن بعض الزيادات التي قررناها في أسعار الفائدة".

يأتي ذلك فيما توقع زعماء الاتحاد الأوروبي في منطقة اليورو، أن يؤدي تراجع التضخم إلى تحقيق انتعاش اقتصادي، لكنهم أقروا، في بيان، بأن «النشاط الاقتصادي ضعيف على المدى القريب».

وقال رئيس المجلس الأوروبي، شارل ميشيل، على موقع «إكس»، إن اقتصاد الاتحاد الأوروبي يحتاج إلى أن يكون «أكثر مرونة وتنافسية» حتى يظل التكتل مؤثراً.

وترأس ميشيل اجتماع بروكسل للدول التي تستخدم العملة الأوروبية الموحدة، الذي انعقد مؤخرا لبحث قضية النمو الاقتصادي المتباطئ في منطقة اليورو.

وبالإضافة إلى العمل بشكل وثيق بشأن قواعد الإنفاق العام، اتفق زعماء الاتحاد الأوروبي على المضي قدماً نحو تحسين موارد وكفاءة الأسواق المالية للتكتل.

 


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية