لدوره في مكافحة التطرف.."تريندز" يحصل على جائزة السلام من المجلس الإسلامي العالمي

لدوره في مكافحة التطرف.."تريندز" يحصل على جائزة السلام من المجلس الإسلامي العالمي

 

كرّم المجلس الإسلامي العالمي “GIC ”، مركز تريندز للبحوث والاستشارات ورئيسه التنفيذي، بجائزة السلام، وذلك خلال حفل أقيم في أبوظبي.

وتأتي الجائزة تقديراً لجهود مركز تريندز البحثية المتميزة في مكافحة الفكر المتطرف وتعزيز ثقافة السلام والتسامح.

حضر الحفل كل من نائب رئيس المجلس الإسلامي العالمي لعلماء الدين الإمام محمد التوحيدي، ومدير مقر المجلس بالنجف الأشرف وأستاذ البحوث العليا الشيخ علي الكعبي، ومدير المجلس في جورجيا، زعيم اتحاد مسلمي جورجيا الإمام تاماز مقاليدز، وعدد من الباحثين ومسؤولي الجانبين.

وتسلم الجائزة الرئيس التنفيذي لمركز تريندز الدكتور محمد عبدالله العلي، الذي أعرب عن شكره وتقديره للمجلس الإسلامي العالمي على هذا التكريم، مؤكداً التزام المركز بمواصلة جهوده في نشر ثقافة السلام والتصدي للفكر المتطرف، وفق وكالة الأنباء الإماراتية “وام”.

وقال التوحيدي، في كلمة له خلال الحفل، إنّ منح مركز تريندز جائزة السلام يُعدّ شهادةً قيّمةً على جهوده المتميزة في نشر ثقافة السلام والتسامح ومكافحة الفكر المتطرف.

وأضاف أنّ عمل مركز تريندز يُعدّ نموذجاً يُحتذى به في مجال مكافحة التطرف، مقدماً شكره للدكتور محمد عبدالله العلي، وفريق عمل تريندز من باحثين وغيرهم على جهوده الدؤوبة في هذا المجال.

تأسس مركز “تريندز” كمؤسسة بحثية فكرية مستقلة عام 2014، في أبوظبي بالإمارات، ويهدف إلى تحليل الفرص والتحديات على مختلف الأصعدة الجيوسياسية والاقتصادية والمعرفية، وما تحمله من تساؤلات ممكنة، مع محاولة إيجاد إجابات علمية وموضوعية لها بما يعزز من الفهم المتكامل لأبعاد القضايا المطروحة كافة، ويُسهم في التأثير الإيجابي على اتجاهاتها، مع مراعاة نواحي التحليل والنقد والاستشراف الملتزمة بالضوابط الصارمة للبحث العلمي الجاد والرصين.


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية