إيطاليا.. خفر السواحل يحتجزون زورقي منظمات غير حكومية تنقذ مهاجرين

إيطاليا.. خفر السواحل يحتجزون زورقي منظمات غير حكومية تنقذ مهاجرين

أعلن خفر السواحل الإيطاليون، الجمعة، أنهم احتجزوا سفينتين لمنظمات غير حكومية ألمانية لإنقاذ المهاجرين في المتوسط، لعدم احترام الطواقم القوانين المتعلقة بهذا النوع من العمليات.

في محاولة للحد من وصول المهاجرين، تبنت روما قانونا جديدا مطلع يناير يقيد أنشطة المنظمات غير الحكومية المسؤولة عن إنقاذ المهاجرين في البحر، حتى لو أن عدد الأشخاص الذين أنقذتهم هذه المنظمات لا يمثل سوى 10% من إجمالي الذين تم إنقاذهم في البحر، وفق وكالة فرانس برس.

تفرض حكومة جورجيا ميلوني لليمين المتطرف على سفن المنظمات غير الحكومية إبلاغ السلطات الإيطالية فور إنقاذ زورق، ثم تقرر السلطات الميناء الذي سينزل فيه الناجون والمسعفون.

غالبا ما يكون هذا الميناء بعيدا عن موقع عملية الإنقاذ، وبهذه الطريقة لا تستطيع المنظمات غير الحكومية إنقاذ عدة قوارب في عدة عمليات وتخسر الكثير من الوقت للإبحار إلى الموانئ المخصصة والعودة إلى أعالي البحار.

وقد تم انتقاد هذا القانون من قبل هيئات عدة في مجلس أوروبا.

الجمعة، احتجز خفر السواحل الإيطاليون سفينة "سي آي 4" التي انتهكت قاعدة الإنقاذ وأنقذت زورقين قبل التوجه إلى الميناء الذي حددته لها روما.

من ناحية أخرى، رفضت سفينة "ماري غو" الابحار الى ميناء تراباني غرب صقلية الذي حددته روما وقررت الرسو في لامبيدوسا الجزيرة الإيطالية الصغيرة القريبة من السواحل الإفريقية، لتجنب الإبحار مدة 32 ساعة إضافية مع أفراد طاقم ومهاجرين منهكين، وفقا للمنظمة غير الحكومية.

وبحسب موقع وزارة الداخلية، وصل أكثر من 50 ألف مهاجر إلى إيطاليا في الأشهر الخمسة الأولى من العام، مقارنة بأقل من 20 ألفا في 2022 خلال الفترة نفسها.

تأخذ إيطاليا التي وصل إليها آلاف المهاجرين في السنوات الأخيرة، على شركائها في الاتحاد الأوروبي عدم تضامنهم في توزيع المهاجرين، على الرغم من أن عددًا كبيرًا منهم يغادر إيطاليا لاحقا إلى دول أخرى.


قد يعجبك ايضا

ابق على اتصال

احصل على النشرة الإخبارية